الإثبات الجنائي في الجرائم المعلوماتية pdf - أقلامي
قانون

الإثبات الجنائي في الجرائم المعلوماتية pdf

الإثبات الجنائي في الجرائم المعلوماتية pdf

الإثبات الجنائي في الجرائم المعلوماتية pdf

الفصل الأول: الطبيعة الخاصة بالجريمة المعلوماتية وأثرها على الإثبات الجنائي

إن التحديات الدولية التي فرضتها ظاهرة العولمة في مجالات التنافسية الاقتصادية والسوق الحرة، حتمت على المنتظم الدولي الاندماج السريع. في عالم المعلوميات والتكنولوجيا الحديثة، باعتبارها خيارا استراتيجيا لا محيد عنه لتأهيل المجتمعات الإنسانية. وتمكينها من مواكبة المتغيرات السريعة والمتلاحقة للتنمية الاقتصادية والاجتماعية والثقافية (16). و في هذا السياق؛ أدى التطور المتنامي الذي عرفته تكنولوجيا الاتصالات والمعلوميات. إلى اختصار المسافات بين الدول والإلغاء شبه الكلي للحدود القائمة فيما بينها، خصوصا بعدما تحقق الانتقال السريع من شبكات المعلومات المحدودة والمغلقة. و هياكل النظم ذات الملكية الخاصة، إلى شبكات المعلومات المفتوحة والانترنت (17).

غير أن هذه النقلة النوعية في مجال المعلوميات، لم تقتصر فقط على الجانب الإيجابي المرتبط بالثورة العلمية والتكنولوجية. و إنما كانت لها انعكاسات جانبية أوجدت أنماطا سلوكية مشوبة بعدم المشروعية، تغذت من الاستعمال المعيب والتدليسي للوسائل التكنولوجية. في مجال المعلومات و الاتصالات المتطورة (18)، و مما أدى إلى ظهور نوع جديد من الإجرام مرتبط بتكنولوجيا المعلوميات.

الإثبات الجنائي في الجرائم المعلوماتية

وفي هذا الإطـار يـأتي هذا الفصل، كمحاولة لتسليط الضوء على الطبيعة الخاصة بالجريمة المعلوماتية. من خلال الوقوف على أهم الخصائص والسمات التي تنفرد بها، وذلك قصد تحديد أثر هذه الطبيعة على إثباتها جنائيا. و لتوضيح ذلك سنعمل على تقسيم هذا الفصل إلى مبحثين أساسيين وذلك على الشكل التالي :

ذلك المبحث الأول: الطبيعة الخاصة بالجرائم المعلوماتية. المبحث الثاني: أثر الطبيعة الخاصة بالجرائم المعلوماتية على إثباتها جنائيا.

المبحث الأول: الطبيعة الخاصة بالجريمة المعلوماتية

لا شك أن الثورة التكنولوجية الحالية في مجال الاتصالات عن بعد، قد خلفت وراءها ارتكاب العديد من الجرائم المستحدثة. كما أنها قد أتاحت فرص ارتكاب الجرائم التقليدية بطرق غير تقليدية (22). ولقـد أضـفت هذه الحقيقة على هذا النوع من الجرائم عـددا مـن السـمات والمميزات، انعكست بدورها على مرتكب هذه النوعية من الجرائم. و الذي أصبح يعرف ” بالمجرم المعلوماتي “، تمييزا له عن المجرم التقليدي ولعل أهـم مـا أضـفتـه شـبكات المعلومات على هذا النمط المستحدث مـن (23) الإجرام،ط. و عدم اعترافه بالحدود الجغرافية بين الدول والقارات (24 )، فيمكن أن يكون الجاني في بلد معين، ويرتكب جريمته في بلد آخر. كما أن الفاعل في هذه الجريمة يتمتع بدراية فائقـة فـي مجـال الانترنت، الأمر الذي يسهل إخفاء معالم الجريمة والتخلص من آثارها.

الإثبات الجنائي في الجرائم المعلوماتية

و بالتالي صعوبة التحقيق فيها وتتبع مرتكبيها والقبض عليهم، فضلا عن اعتمادها على الذكاء والمهارة والخداع في اقترافها. لذلك سنحاول من خلال هذا المبحث الوقوف على بعض المميزات الخاصة التي تنفرد بها الجرائم المعلوماتية. و التي تزيد من خطورتها ومن الآثار الضارة التي تترتب عليها (المطلب الأول)، ثم نتناول بعد ذلك أهم الخصائص التي يتسم بها المجرم المعلوماتي (المطلب الثاني).

المطلب الأول: مميزات الجريمة المعلوماتية

تتميز الجرائم المعلوماتية بخصائص تختلف تماما عن تلك التي تتسم بها الجرائم التقليدية عموما. سواء على مستوى طبيعة الأفعال التي ترتكب بها (الفقرة الأولى)، أو من حيث أسلوب ارتكابها ومداها الجغرافي (الفقرة الثانية).

إقرأ أيضا:

منهجية تحليل النصوص القانونية ميلود بن حوحو pdf

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى