منهجية تحليل النصوص القانونية ميلود بن حوحو pdf - أقلامي
قانون

منهجية تحليل النصوص القانونية ميلود بن حوحو pdf

منهجية تحليل النصوص القانونية ميلود بن حوحو pdf

منهجية تحليل النصوص القانونية ميلود بن حوحو pdf

المبحث التمهيدي: تحديد المقصود بمنهجية تحليل النصوص القانونية

لا خلاف على أهمية البحث العلمي في جميع ميادين المعرفة والعلوم – ومنها العلوم القانونية – بطبيعة الحال – كونه وسيلة للابتكار والتطور ومجاراة عجلة التقدم والرقي الفكري والمعرفي ومواكبة متطلبات الحياة الحديثة. فلولا البحث العلمي المتواصل لما استطاع الإنسان حل معظم المشكلات التي واجهته؛ ولما استطاع الوصول إلى ما وصل إليه اليوم وما سيصل إليه في الغد. غير أن هذه العملية الشاقة والمضنية تتطلب المنهجية والتنسيق والترتيب وإلا أصبحت مضيعة للجهد والوقت والمال. و لأضحى العدول عنها خيرا من الولوج فيها(1).

وبغية تحديد المقصود بالمنهجية في تحليل النص القانوني؛ لابد من التطرق لمفهوم المنهجية (المطلب الأول)، ومفهوم النص القانوني (المطلب الثاني).

المطلب الأول: مفهوم المنهجية

يتطلب تحديد مفهوم المنهجية باعتبارها طريقة للبحث العلمي والتحصيل المعرفي السليم؛ تناول التعريف اللغوي والإصطلاحي للمنهجية (الفرع الأول). و أهمية المنهجية (الفرع الثاني)، المنهجية (أهدافها وخصائصها) (الفرع الثالث)، تمييز المنهجية عن بعض المصطلحات المشابهة لها (الفرع الرابع).

الفرع الأول: التعريف اللغوي والإصطلاحي للمنهجية

المنهجية في اللغة: من النّهج والمنهج والمنهاج، والجمع: مناهج. وهو الطريق أو المسلك الواضح المستقيم(2). ومنه قول الله تعالى: «لكل جعلنا منكم شرعة ومنهاجاً»(1).

أما كلمة (Méthode) في اللغة الأجنبية فأصلها من كلمة (METODOS) اليونانية التي تعني المتابعة والمشتق من كلمة (ODES) التي تعني الطريق(2). و هي بوجه عام تعني المنهج، طريقة، أسلوب أو نظام. والمنهجية (Méthodologie) تعني علم المناهج. و هو: «العلم الذي يبحث في الطرق التي يستخدمها الباحث لدراسة المشكلة والوصول إلى الحقيقة.»(3).

فالمنهج هو الطريق الواضح المستقيم والبين والمستمر، للوصول إلى الغرض المطلوب، أو تحقيق الهدف المنشود. كما يعني كيفية أو طريقة فعل أو تعليم شيء معين وفقا لبعض المبادئ بصورة منسقة ومنظمة(4).

أما المنهجية في الإصطلاح فهي: «الكيفية العقلانية المتبعة لتقصي الحقائق وإدراك المعارف، والتي تتطلب ترتيب الأفكار وعقلنة الفرضيات. و إخضاعها للامتحان والتحليل، بما يضمن الوصول إلى نتائج معرفية جديدة، وبالتالي فهي أصوب وأوضح طريق للوصول إلى العلم والمعرفة. لأنها تتيح مباشرة الموضوع بشكل مختصر وسليم.»(5).

أو هي: «مجمل الإجراءات والعمليات الذهنية التي يقوم بها الباحث لإظهار حقيقة الأشياء أو الظواهر التي يدرسها.»(6).

وتعرف دائرة المعارف البريطانية المنهجية بأنها: «مصطلح عام لمختلف العمليات التي ينهض عليها أي علم من العلوم، ويستعين بها في دراسة الظاهرة الواقعة في مجال اختصاصه.»

منهجية تحليل النصوص القانونية

انطلاقا مما سبق يمكن تعريف المنهجية بأنها: «أسلوب علمي يتوخى منه الوصول إلى الحقيقة المعرفية السليمة.».

فحتي نكون أمام منهجية علمية لابد أن تكون هناك جملة أو مجموعة من الخطوات أو الإجراءات أو الأساليب ذات الطبيعة العلمية في مضامينها. و أن يكون الهدف المرجو من اتباع تلك الأساليب العلمية هو الحصول على المعرفة.

إقرأ أيضا:

كتاب التنظيم القضائي المغربي وداد العيدوني pdf

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى