قانون

أثر جائحة كورونا على العقود بمختلف أنواعها للتحميل pdf

أثر جائحة كورونا على العقود بمختلف أنواعها للتحميل pdf
أثر جائحة كورونا على العقود بمختلف أنواعها للتحميل pdf

أثر جائحة كورونا على العقود بمختلف أنواعها للتحميل pdf

من إعداد: الدكتور علي السرطاوي

قبل الإجابة على الأسئلة المطروحة
المتعلقة بأثر جائحة كورونا على العقود بمختلف أنواعها وكذلك العقود المتعلقة
بالصناعة المالية الإسلامية وموقف الفقه الإسلامي والأثر الذي يترتب منها على
العقود لابد من الاخذ بعين الاعتبار عدة أمور:


اولها: ان العقود ملزمة ألطرافها والوفاء بااللتزام العقدي هو واجب ديني وواجب
ْوُفوا
َ
َمُنوا أ
َن آ
لِذي
َّ
ُّ َها ا
ي
َ
ا أ
َ
قانوني فالله سبحانه وتعالى في سورة المائدة يقول “ي
ُعُقوِد” )
اْل
ِ
ب 1 )وردت اآلية بصيغة األمر الذي يدل على الوجوب.
ثانيا: األصل انه ال يجوز ألحد طرفي التعاقد أن يستقل بنقضه أو تعديله وال يجوز هذا
األمر كذلك للقاضي ألنه ليس له سلطة انشاء العقود عن عاقديها وانما يقتصر عمل
القضاء والمحكمة على تفسير مضمون العقد بالرجوع إلى قصد عاقديه .وعليه فسخ
العقد وتعديله يكون بتراضي عاقديه ويكون التعديل بمثابة تعاقد جديد.
ثالثا: ومع إقرار الشريعة بالقوة الملزمة للعقد و وجوب الوفاء بااللتزام العقدي ديانة
وقضاء إال ان الفقه اإلسالمي أحكامه مقترن فيها العدل والعدالة في آن واحد مصداقا
ِن” )
َع ْد ِل َواْإلِ ْح َسا
اْل
ِ
ُ ب
ُمر
ْ
أ
َ
َه ي
ل
َّ
ن ال
َّ
لقوله تعالى ” إ 90 )النحل. فالرحمة والعدالة فوق القوة
الملزمة للعقود وكذلك فإن الغاية التي من أجلها نظمت الشريعة العقود هي
الموازنة بين المصالح المتضاربة ألطراف التعاقد

للمزيد من الكتب القانونية اضغط هنا

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى